التقويم هو فرع من فروع طب الأسنان الذي يهتم بصحة الفم والحصول علي إبتسامه جميله وتحسين المظهر العام لفم ووجه المريض، ويتم ذلك عن طريق استخدام تقنيات التقويم لمعالجة مشاكل الإعوجاج والازدحام والبروز. ومن التقنيات الحديثة تقنية تقويم الأسنان المتحرك والتي تعالج مشكلة الإعوجاج عند الأطفال، وهي واحده من أهم المشاكل التي تواجه الأبوين في مرحلة طفولة الأبناء.

أسباب إعوجاج الأسنان عند الأطفال

وترجع مشكلة الإعوجاج أو التشوه  إلى عدة أسباب منها العوامل الوراثيه التي تتحكم في شكل وحجم الأسنان ودرجة تباعدها عن بعض، أو وجود حساسيه في الجيوب الأنفيه والتي تؤدي إلي صعوبه في التنفس وبالتالي يلجأ الطفل إلى التنفس عن طريق الفم ويترتب على ذلك ضيق في الفك العلوي وتزاحم في الأسنان العلويه وبروزها إلى الأمام، أو بعض العادات السيئة عند الأطفال مثل مص الأصابع وقضم الأظافر مما يؤدي إلى بروز وتشوه الأسنان.  

ما هو تقويم الأسنان المتحرك؟

يستخدم تقويم الأسنان المتحرك لعلاج الأسنان العلويه فقط ويتم ربطه بدعامات معدنية علي هيئة أقواس تحيط بالأسنان الأماميه والخلفيه وتسمى (ريتينر) ، ويمكن إزالة التقويم المتحرك بسهولة وعند الحاجة. ويستلزم تركيب تقويم الأسنان المتحرك زياره الطبيب لإجراء الكشف وأخذ الانطباعات الأولية عن الأسنان وتحديد نموذج التقويم المناسب للمريض، ويستغرق ذلك خمس دقائق تقريبًا. بعد ذلك سيتم إرسال النموذج لإعداد التقويم في المختبر ويستلزم أسبوع للإنتهاء منه ، ثم يتبعه زياره أخرى للطبيب لتركيب التقويم والدعامة علي الأسنان الأمامية بسهولة وإعطاء المريض بعض الإرشادات عن تركيب وإزالة التقويم.   بعد تركيب التقويم  سيجد المريض صعوبة في التحدث ولكن سيعتاد عليه في غضون أيام قليلة، وإذا زاد الإنزعاج وعدم الراحه المصاحب بصداع بسبب ضغط الدعامة علي الأسنان فلابد أن يتناول المريض مسكنات للألم أو زيارة الطبيب للاطمئنان علي تركيب التقويم.   سوف يطلب الطبيب المعالج من المريض  زياره كل ستة أسابيع لمتابعة التقويم ومتابعة حركة الأسنان مع ضبط الريتينر (الأقواس والأسلاك)، ولن يستغرق ذلك أكثر من خمس دقائق، وسيشعر المريض بتحسن كبير بعد كل متابعة. مدة العلاج تستغرق ما بين 6 – 12 شهرً،ا ولكن تختلف المدو على حسب حالة المريض، وفي حال وجود كسور متكررة للأسنان أثناء ارتداء التقويم والدعامه تزداد فترة العلاج ويلزم إجراء فحوص منتظمه لمراقبة صحة الفم والأسنان.  

أنواع التقويم المتحرك

يوجد نوعان من تقويم الأسنان المتحرك، الأول مصنوع من دعامة بلاستيكيه ولابد أن يلبسها المريض كل يوم (مساءاً) ولمدة 12 ساعه متواصله علي الاقل في السنه الأولى من تركيب التقويم حتي يصل المريض إلى سن العشرين، ويمكن بعدها استخدام التقويم لمدة ثلاثة أيام في الأسبوع حتى يحصل علي علاج فعال. أما الثاني هو تقويم بدعامة من السلك  على شكل قوس علوي وسفلي، ويتم لصقه على  الأسنان السته الأماميه لضمان بقاء الأسنان علي مستوى واحد.  

مميزات التقويم المتحرك

يلجأ بعض المرضى إلي تقويم الأسنان المتحرك لعدة أسباب منها: سهولة تركيبه وإزالته وخاصة أثناء الأكل والشرب، سهولة تنظيف الفم واستخدام المعجون والفرشاه، سهولة تنظيف التقويم بالماء واستخدام معجون وفرشاة أسنان مخصصه له مع غسله بلطف وشطفه جيدًا بالماء، إمكانية إزالة التقويم أثناء العزف علي ألات النفخ الموسيقيه مثل الناي، وذلك للحفاظ علي التقويم من الكسر، بينما يمكنك أن تحتفظ به في بعض الرياضات مثل كرة القدم والهوكي وفنون الدفاع عن النفس والسباحه.  

تعليمات للمرضى في الحفاظ على  تقويم الأسنان المتحرك

يوجد عديد من  التعليمات لابد من إتباعها عند تركيب تقويم الأسنان المتحرك ومنها:
  • تجنب الحلويات الممزوجه بالسكر والشيكولاته.
  • تجنب الحلويات المغليه ومضغ العلكه.
  • تجنب تناول كميات كبيره من المشروبات الغازيه وعصير الفاكهه
  • تجنب تناول الطعام اللزج والصلب حتى لا تلحق الضرر بالتقويم
  • تجنب بعض العادات السيئه عند الأطفال مثل عض الأظافر ومضغ الآقلام.